احتراف نت
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
آسفين تعبناكم معانا بإتباعكم بل مكان بس لو ضغطت على سجل وشاركتنا المنتدى وتتفاعل معنا إلك شو ؟ إلك أحلى رتبة من إحتراف نت
تحياتنـا إدارة المنتدى Smile


حيث للآبداع والاحتراف معنا عنوان..
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المكتبة ... وعودة إلى الكتاب .. !؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
medo55
نآئـب ادارى
 نآئـب ادارى


جامدة

دولتـى :

نوعــى : ذكر

عمـلى :

مشــآركـآتــى : 11

سجلت فــ : 12/08/2012




مُساهمةموضوع: المكتبة ... وعودة إلى الكتاب .. !؟   الأحد أغسطس 12, 2012 2:14 pm


المكتبة ... وعودة إلى الكتاب .. !؟

حين تأملت في مكتبتي لم أجد مكتبة بالمعنى الصحيح للمكتبة ..
فلم يوجد بها سوى كتب متفرقة عن هذا أو ذاك واختفت منها المراجع ؛ وعدا كتب منهجية ، أو تلك التي تخدم المنهج .. لا يوجد الكثير.. كتب عن الحاسوب وبرمجته وقواميس وكتب إنجليزية وقواعد لها
وبعض الكتب التي تتناول مجالات صحية أو طبخ أو مجلات !!!! هذا كل ما احتوته المكتبة..
لم يكن فيها مراجع لغوية عربية أو حتى دينية ؛ أو موسوعات علمية
في الواقع كانت لدينا مكتبة واسعة بعض الشيء لكنهم تخلصوا منها في بداية التسعينات ..
حين بدأ النظام حينذاك حملته في مداهمة البيوت والتفتيش عن أي كتب تتعلق بالدين !!! ففضلوا التخلص منها دحرا للشبهة !!
منذ ذاك الوقت اعتبرت العائلة والمجتمع بمجمله أن الكتاب قيمة ترفيهية زائدة لا ضرورة منها وهدر الأموال عليها
واعتبروا أنه شيء من الكماليات التي لا طائل منها
حتى أن الجميع اليوم يشتري كل ما هو كمالي ولا يتطرق أبداً إلى الكتاب
حين بدأ يعود العامة للقراءة بعد سنوات من الجهل وعبودية الكلمة لم يكن أمامهم سوى الإنترنت !!
وهذا جعلني أفكر.. من أين يستقي الناس عادة ثقافتهم ؟؟؟
كانت ثقافتهم بالمجمل تلفازية و دخل الإنترنت قريباً للساحة المعرفية بما يجذبه من شرائح واسعة
طالت الكبير والصغير إلا إني أرى أن فائدته لا تزال ضئيلة جداً..
بالرغم من الكم المعرفي والعلمي الهائل الذي يحتويه إلا إني أرى أن فائدته لا تزال محدودة
فبالنسبة للشباب في محيط ما ألاحظ يتهافت في مجمله على الفيس بوك
ولا أرى أنهم يستفيدون منه ثقافياً !!! إلا ما رحم ربي
فعدا نوافذ الدردشة الجماعية والخاصة التي تُستهلك في الغالب في الثرثرة أو في فرصة للإختلاط بين الجنسين
لا أرى منه فائدة سوى الأخبار والأخبار الظريفة والنكات وطبعاً متفرقات من هنا وهناك
كنت سئلت فتاة جامعية عن درايتها عن بعض قواعد اللغة أومأت بالنفي وقالت أنها لا تحتاج إلا أن تدرس مواد علمية ..
سألتها عما تتصفحه في عطلتها أجابت : الفيس
و الحقيقة المُرَّة أن معظم شباب جامعاتنا وهم الشريحة المتعلمة المفترض أنها مثقفة ضعفاء في اللغة
وحتى أنهم أخطائهم الإملائية كوارث.. ولنزيد المشكلة لا أحد ينبه لأهميتها
وتبقى دراسة الغالبية متعلقة بالمنهج العقيم الذي صنعه لنا سنين من التخلفدون تطلع إلى تطويره وتحسينه بسبل مدروسة, منهج أورثنا جهلاً ما ببعض نواحي تاريخنا
وبأغلب قواعد لغتنا العربية إلا للدارسين المتخصصين فيها
،
،
لكي تكون شخصاً واعياً مواكباً لمجريات عصره وملماً بنواحي هي مسلمات لغير الأميين فعليك أن تقتني مكتبة ...
تستطيع تصفح الكتاب براحة أكثر وبعمق ، وتستغرق فيه في التأمل وتعود للصفحة التي تريد متى شأت
في الإنترنت تلتهي بفتح صفحات عدة وبالرد على المواضيع وتغريك مواضيع الدردشة والصورو التسالي وما إلى ذلك وتشد انتباهك فتجد أنك تخسر الوقت في قراءة غير جادة في مجملها
تحتاج المكتبة لتفسير كامل للقرآن و بعض الكتب الفقهية التي تشرح تفاصيل العبادات
كما تحتاج لبعض الفتاوى لشيوخ نعتز بهم وأيضاً ينبغي أن تحتوي على كتاب يحتوي الأحاديت الصحيحة عن الرسول صلى الله عليه وسلم
تحتاج في مكتبتك لقصص هادفة للأطفال ومعلوماتية قيمة وأخرى عن الحيوانات وأنواعها بأشكال وصور جميلة
يمكن أن تضيف عليها بعض أنواع الكتب التي تفضل قراءتها والمفيدة كالنفسية العلمية أو الإجتماعية السلوكية مثلاً
أخيرا أحرص على أن لا تضيع ساعات كثيرة في لهو أنت قادر على أن تستغل بعضها على الأقل
تذكر .. الأنترنت سيكون مفيداً لك فقط حين تتوجه إلى المكان والمنبر المناسب ... الوسطي والهادف والغير متطرف لأي غاية

قد يتساءل متساءل لماذا نتعلم ؟؟
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له به طريقا إلى الجنة) رواه مسلم


عن أنس رضي الله عنه قالقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من خرج في طلب العلم فهو في سبيل الله حتى يرجع) رواه الترمذي

وعن أبي الدرداء رضيالله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول (من سلك طريقا يبتغي فيه علما سهل الله له طريقا إلى الجنة وإن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضا بمايصنع وإن العالم ليستغفر له من في السموات ومن في الأرض حتى الحيتان في الماء وفضل العالم على العابد كفضل القمر على سائر الكواكب وإن العلماء ورثة الأنبياء وإن الأنبياء لم يورثوا دينارا ولا درهما وإنما ورثوا العلم فمن أخذه أخذ بحظ وافر)رواه أبو داود والترمذي


عن معاوية رضي الله عنهقال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من يرد الله به خيرا يفقه في الدين) أخرجه البخاري

عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال سمعت رسول الله صلى الله عليه يقول( إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من الناس ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يبق عالم ااتخذ الناس رؤوسا جهالا فسئلوا فأفتوا بغير علم فضلوا وأضلوا) أخرجه البخاري



شكراً لكل من يقرأ المقال
بقلمي جمانة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المكتبة ... وعودة إلى الكتاب .. !؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احتراف نت :: »¦ الأقســـام العامـــه ¦« :: الـآقسـام العامة :: ركِــننـآإ الع ــــــآم-
انتقل الى: